القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : محمد البهنساوي
شعبان أبو اليزيد
شعبان أبو اليزيد

حكايات من دوري المظاليم (2)|  شعبولا الجناح الطائر برخصة أتوبيس

سيد شليان

2023-01-24 01:08

يجلس شعبان ممسكا بمقود السيارة التي يعمل عليها، عين على الطريق، وأخرى على مستقبله، يتخيل كل من في الملعب وهو يصفق له بحرارة، يهتفون بلقبه الذي عرفته الجماهير «شعبولا..شعبولا»، بعد أن أحرز هدفا رائعًا.


يوما بعد يوما يمني شعبان الذي يلعب بنادي قليوب المنتمي للدرجة الرابعة «دوري المظاليم» بأحد الكشافين وهو يخبره أن مطلوب في أحد الأندية الكبيرة، الحلم لا ينتهي يركض ورائه في الملعب بحذائه الرياضي، وخارجه بالأتوبيس الذي يساعده على أعباء الحياة.


كعادة الشباب، تفتق ذهن شعبان على لعب كرة القدم في الشوارع، قبل أن يلتفت أقاربه لموهبته، فحاولوا إلحاقه بأحد فرق كرة القدم، لعل يكون باب خير له ولعائلته، فكانت ركلة البداية من نادي الإعلاميين، إلا أن الظروف أجبرته على العمسل سائق أتوبيس لإنفاق على أسرته.

 


يداعب شعبان الكرة ثم يأخذ استراحة لالتقاط الأنفاس، وللعودة لماضي قريب، يقول لـ«بوابة أخبار اليوم»: «عشقت الكرة منذ الصغر ولكن عند عمر الـ16 ذهبت لنادي الإعلاميين، قبل أن ابتعد عن الملاعب لمدة أربعة أعوام».


علق  شعبولا حذائه، وغاب عن الملاعب ولكن لم تغب عنه فكرة أن يكون لاعب كرة قدم فبعد أن تزوج ووصل لسن العشرين، رواده الحنين، فقرر أن يبدأ رحلة الصعود من جديد عبر نادي المؤسسة العمالية. 

 

لم يكن شعبان يشارك باستمرار مع الفريق كان المدرب يعطيه وقت قليل خلال سير المباراة، إلا أنه لم يفقد الأمل. 

انتقل شعبان أبو اليزيد الشهير  إلى فريق قليوب، يشغل مركز الهاف لفت"، شارك في جميع المباريات منذ بداية الدور الأول وأحرزت ١٤ هدفًا في دوري الدرجة  الرابعة ونسعى للصعود هذا العام لدوري الدرجة الثالثة تحت قيادة المدير الفني للفريق الكابتن إيهاب صالح.

 

وبنبرة صوت مختلفة يعاود شعبان حديثه، قائلا: «دوري الدرجة الرابعة يحتاج إلى نظرة من الجميع هذه رسالتي يوجد العديد من المواهب التى تحتاج إلى كشافين».

وتابع :« أتقاضى مبلغ رمزي كل شهر من النادي لا يكفي احتياجاتي خاصة واني متزوج وأعول، أعمل سائق على أتوبيس من أجل مجابهة مصاعب الحياة الكثيرة ولو هذا العمل الإضافي إلى جانب كرة القدم ما استطعت أنفاق على بيتي». 

 

 

 

 

 

 

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3999921

Advertisements


الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

 


 
 

 

Advertisements

 

 

مشاركة