أسعار الذهب في مصر
أسعار الذهب في مصر


تراجع أسعار الذهب في السوق المحلي بحوالي 50 جنيها خلال منتصف التعاملات

بوابة أخبار اليوم

الخميس، 25 مايو 2023 - 05:26 م

انخفضت أسعار الذهب في مصر اليوم بحوالي 50 جنيها عقب هبوطه 70 جنيها، وسجل جرام الذهب عيار 21 وهو الأكثر مبيعا بـ 2300 جنيه مقابل 2350 جنيها للجرام.

ونستعرض خلال السطور التالية، آخر تحديث لسعر الذهب اليوم في مصر، دون إضافة قيمة المصنعية إلى سعر الجرام، والتي تختلف قيمتها من تاجر إلى آخر، ومن محافظة إلى أخرى؛ وفقاً لحجم وشكل كل قطعة ذهبية؛ حيث تتراوح قيمة المصنعية ما بين 3 إلى 7% تقريبًا من سعر الجرام.

سجل عيار 24 يسجل 2629 جنيها. وسجل عيار 21 يسجل 2300 جنيهأ وسجل عيار 18 يسجل 1971 جنيها وسجل الجنيه الذهب 18400 جنيه.
 
وسيطر التراجع على أسعار الذهب محلياً خلال تداولات يوم أمس بالتوافق مع انخفاض أسعار سعر الأونصة عالمياً ليفتتح سعر الذهب اليوم الخميس دون تغير كبير في ترقب لتحركات الذهب العالمي في ظل استقرار الأوضاع المحلية إلى حد ما.

اقرأ أيضا انخفاض جديد في أسعار الذهب المحلية خلال تعاملات اليوم الخميس
 
الذهب عالمياً 
يتحرك الذهب ضمن نطاق محدد من التداولات سيطر على مستوياته منذ قرابة أسبوعين، يأتي هذا بعد تراجعه يوم أمس بالقرب من مستوى الدعم 1950 دولار للأونصة، حيث يتزايد الضغط السلبي على المعدن النفيس من جراء قوة الدولار الأمريكي وارتفاع عوائد السندات بعد محضر اجتماع الفيدرالي يوم أمس، بحسب جولد بيليون.
 
وارتفعت أسعار الذهب الفورية اليوم الخميس بشكل طفيف بنسبة 0.2% ليتداول وقت كتابة تقرير جولد بيليون عند 1961 دولار للأونصة، وذلك بعد انخفاض يوم أمس بنسبة 0.9% ليظل نطاق التداولات بين 1950 – 1980 دولار للأونصة هو المسيطر على تداولات الذهب خلال الفترة الحالية.
 
ومنذ تسجيل الذهب أعلى مستوى تاريخي مطلع هذا الشهر عند 2080 دولار للأونصة بدأ في حركة تصحيح سلبية دفعته إلى أن يفقد قرابة 130 دولار بنسبة انخفاض أكثر من 6%، وذلك بسبب التوقعات باستمرار أسعار الفائدة الأمريكي عند أعلى معدلاتها لفترة أطول من الزمن.
 
محضر اجتماع البنك الفيدرالي صدر يوم أمس وأظهر انقسام بين أعضاء البنك بشأن ضرورة الاستمرار في رفع أسعار الفائدة لخفض التضخم أو الاستقرار عند المعدلات الحالية لفترة من الوقت، خاصة أن الاقتصاد الأمريكي أظهر مرونة اقتصادية كبيرة في التعامل مع التشديد النقدي.
 
كما صرح عضو البنك الفيدرالي كريستوفر والر يوم أمس أن البنك الفيدرالي قد يرفع أسعار الفائدة مرتين في يونيو ويوليو القادمين، ليشير أن البنك في حاجة لاستمرار التشديد النقدي كونه لا يحرز تقدم كافي في خفض معدلات التضخم.
 
بعد محضر اجتماع الفيدرالي بدأت الأسواق في تسعير احتمال بنسبة 73% لقيام الفيدرالي بتثبيت أسعار الفائدة في اجتماع يونيو القادم، واحتمال آخر بنسبة 27% لرفع الفائدة 25 نقطة أساس في نفس الاجتماع.
 

 

 

الكلمات الدالة

 
 
 
 
 

مشاركة