توت عنخ آمون
توت عنخ آمون


«معرض توت عنخ آمون التفاعلي» يعرض لأول مرة في المتحف المصري الكبير

مي سيد

الإثنين، 18 سبتمبر 2023 - 04:45 م

أعلن المتحف المصري الكبير  عن إقامة معرض مؤقت فريد من نوعه يعد بتقديم منظور مبهر لتاريخ مصر القديم. للمرة الأولى في مصر، سيستضيف المتحف "معرض توت عنخ آمون التفاعلي" والذي لاقى نجاحا جماهيريا كبيرا.

اقرأ أيضا|زاهي حواس: عام 2024 مهم جدا لعلم الآثار وسيشهد افتتاح المتحف المصري الكبير

ومن المقرر أن يفتح المعرض أبوابه في نوفمبر، تزامناً مع الشهر نفسه الذي تم فيه اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون قبل أكثر من مائة عام سيقدم المعرض قصة الملك توت عنخ آمون باسلوب ابداعي جديد ومختلف.

من خلال هذه التجربة التفاعلیة، وباستخدام أحدث أجهزة العرض الرقمية، سيرى الزوار أنفسهم في حياة الملك الأسطوري توت عنخ آمون، وسينطلقون في رحلة سمعية وبصرية رائعة تمتد لأكثر من 3400 عام من التاريخ. وبينما يستكشفون المعابد والكنوز والأسرار المعاد إحيائها من مصر القديمة، سيتم احاطتهم بعرض بصري بزاوية 360 درجة، مقرونًا بموسيقى تصويرية استثنائية تعزز من التجربة.

وقد حظى "معرض توت عنخ آمون التفاعلي"، الذي أطلقته شركة "Madrid Artes Digitales" في مدريد بإسبانيا في نوفمبر 2022 في ، بإشادة واسعة النطاق، حيث اجتذب أكثر من 300 ألف زائر في مدة 8 أشهر فقط. كما حصل المعرض على العديد من الجوائز الرفيعة المستوى، مما عزز مكانته كتجربة ثقافية لا بد من مشاهدتها.

يستعد المتحف المصري الكبير ليكون الوجهة الثقافية والترفيهية الرائدة في مصر، و"معرض توت عنخ آمون التفاعلي" هو المثال المناسب على التزام المتحف بعرض التراث الثقافي الغني لمصر. ومن خلال تقديم مجموعة واسعة من التجارب والأنشطة، يهدف المتحف المصري الكبير إلى جعل الثقافة في متناول الجميع والمساهمة في التنمية الاقتصادية في مصر.

لزيارة المعرض سيتمكن الزوار من شراء تذاكرعبر الموقع الالكتروني للمتحف أو من مكتب التذاكر في المتحف.


حول المتحف المصري الكبير

صُمم المتحف المصري الكبير ليعرض أكبر مجموعة مُتكاملة في العالم من الأثار المصرية القديمة، ويضم المتحف في قاعاته المختلفة أكثر من 50 ألف قطعة أثرية فريدة يمتد تاريخها لأكثر من 7000 سنة. ويعكس المتحف التنوع الكبير في التاريخ والثقافة المصرية ليقدم تجربة مُمتعة للزوار تتسم بالإبداع والمعرفة من خلال الدمج بين الثقافة والترفيه وأساليب التعلم المتقدمة والعديد من الخدمات الأخرى، والتي تمكن الزوار من التعرف على ماضي مصر العريق والمشاركة في مستقبلها الواعد.

 

 

الكلمات الدالة

 
 

 

 

 

 
 
 
 


 

مشاركة