محرر بوابة أخبار اليوم مع الطفل إبراهيم
محرر بوابة أخبار اليوم مع الطفل إبراهيم


حكاية أصغر مزارع جرجير بالقليوبية.. «بشتغل لكي أنفق على أسرتي»| فيديو وصور

أحمد عبدالفتاح

الأحد، 12 مايو 2024 - 04:48 م

عندما تطأ أقدامك قرية سرياقوس، التابعة لمدينة الخانكة، بمحافظة القليوبية، فتجد روائح الخضر من الجرجير والبقدونس، تفوح من كل مكان بحقولها الجميلة، فى تلك الحقول شاهدة على عرق وكفاح الأجداد فى زراعة كافة أنواع الخضروات وتوريدها يوميا لمحافظات مصر وتوارث عنهم الأبناء والأحفاد تلك الزراعة، حتى عرفت باسم الذهب الأخضر.

«بوابة أخبار اليوم»، ألتقت بالطفل إبراهيم، من أصغر مزراعي الجرجير والبقدونس في القليوبية، أثناء حصاده برفقة والده وعمه لمحصول الجرجير من أراضي مدينة سرياقوس، بمحافظة القليوبية، وعلق الطفل:«كل يوم بصحي الصبح بدري وبتوجه مع والدي إلى الحقل لكي أقوم بحصاد محصول الجرجير.. الحمد لله الخير وفير والرزق كتير».

اقرأ أيضا| محافظ القليوبية ورئيس جامعة بنها يشهدان تسلم دليل تنفيذ الهوية البصرية للمحافظة

 

وتابع الطفل إبراهيم:«بذهب إلى المدرسة ومتفوق في دراستي الحمد لله.. وبذهب مع والدي إلى الحقل لكي اساعده والشغل مش عيب ولا حرام.. أنا بساعد أسرتي وبعمل كل يوم ما بين 120 جنيه إلى 150 جنيه حسب الإنتاج».

وأضاف إبراهيم:« أبي مستأجر قطعة أرض لزراعة الجرجير، في سرياقوس، وحزمة الجرجير يتم بيعها بـ 50 قرشًا فيما تصل للمستهلك بالمحافظات بـ 1.5 جنيه، بسبب تكاليف النقل وهامش الربح للتاجر، لافتا إلى أنه يوميا يقوم بتحميل سيارة وبيعها لتجار ثم يتم ببيعها في محافظات الجمهورية، خاصة في شبرا الخيمة وقليوب والخانكة، لافتا إلى أنه منذ طفولته وجد والده يزرع الخضار وأن القرية جميعها تخصصت فى زراعة الخضار وأصبح بديل عن تربية المواشي».

وعن طريقة زراعة الجرجير، قال الجرجير هو من الخضروات الورقية ولا يطبخ عادة وإنما يؤكل نيئا مثل: الخس أو مع السلطة تتم زراعته في معظم الأراضي خاصة الأراضي الصفراء الخصبة كونه متحمل للملوحة كما يحتاج الى جو معتدل مائل للبرودة فهو من الخضروات السهل زراعتها، كما تتم زراعة الجرجير طوال العام ولكن أفضل المواعيد المناسبة للزراعة هي من منتصف شهر سبتمبر حتى أواخر شهر أكتوبر ويحتاج الفدان من 10 إلى 15 كجم بذور.


 

 

 

الكلمات الدالة

 
 
 

 
 
 
 
 

مشاركة