فيديو| أسواق ملابس العيد لـ «الفرجة فقط».. أسعار غالية وإقبال ضعيف 

محمد فتحي-محمد وحيد الإثنين، 03 يونيو 2019 - 05:17 م

«العيد فرحة وأجمل فرحة» كلمات أطلقتها الفنانة صفاء أبو السعود في إحدى أغنياتها لتعبر عن فرحة المصريين بالعيد، والتي لا تكتمل إلا بالملابس الجديدة التي تدخل البهجة على الأطفال حيث اعتاد المصريون كل عام على شراء الملابس الجديدة، ولكن اختلفت الظروف هذا العام فخيمت حالة من الركود التام على المحلات رغم التخفيضات والعروض واكتف المواطنون «بالفرحة فقط» بسبب ارتفاع الأسعار.


«بوابة أخبار اليوم» قامت بجولة ميدانية على أسواق الملابس لرصد حالة البيع والشراء في الأسواق، وردود أفعال المشترين وأصحاب المحلات علي ارتفاع أسعار الملابس.


في البداية قال عماد «موظف»، إن الأسعار هذا العام مرتفعة جداً مقارنةً بالعام الماضي، في جميع المحال، والمراكز التجارية، وأضاف أنه يلجأ إلى الأسواق الشعبية، لأنها تتفق مع حالته المادية، مطالبًا بوجود رقابة على الأسواق وعلى أسعار الملابس، والذي من شأنه حمايتهم من جشع التجار.


وقالت عايدة «طالبة» أن الأسعار مرتفعة جدًا مقارنة بالعام الماضي، مضيفة أن لها من الأشقاء ثلاثة ولذلك لم يستطيع الأب شراء ملابس العيد لهم جميعًا بسبب الأسعار.


من جهته، أكد حسام «مهندس معماري»، أن الأسعار في المحلات والمولات التجارية مرتفعة جدًا، لكن في الأسواق الشعبية مناسبة، فيما أشار إبراهيم «محاسب» انه لديه طفلان واشترى لكل منهما ملابس العيد في حدود ثلاث ألاف جنيه. 


وعبر محمد عن سعادته بأن غالبية الملابس الموجودة بالسوق مصرية، مؤكدا أن الماركات العالمية يتم تصنيعها في مصر بأياد مصرية.


ومن جانبه أوضح حسين «تاجر ملابس جملة» أن الارتفاع الملحوظ للأسعار يرجع إلى الخامات العالية لأقمشة الملابس المتواجدة بالأسواق، مشيرا إلى أن كل خامة لها سعرها.
 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة