فيديو.. داليا السعدني: الامن المعلوماتي فرعوني الاصل.. وهذه اسرارهم التي تستخدم في الكمبيوتر

وائل الغزاوي الأحد، 04 أغسطس 2019 - 04:14 م

قامت المهندسة المصرية داليا السعدني بالاتفاق على تصميم العمارة الداخلية لإحدى فروع اكبر شركات لامن المعلومات في العالم بالفرع المقام في القاهرة وتحديدا داخل "الجريك كامبس" بحرم الجامعة الامريكية بالقاهرة لكنها لم تكتف بان يكون التصميم عاديا فقامت بعمل بحث علمي مهم في علم الامن المعلوماتي الالكتروني الذي يعد من اهم عوامل التكنولوجيا في الوقت الحالي.

وتوصلت السعدني إلى أن أمن المعلومات لم يكن مرتبطا فقط بالتكنولوجيا الحديثة بل كان مرتبطا ارتباطا وثيقا في عصر الفراعنة القدماء وكانت المعلومات لا تتاح لاى احد وان اسرار المجتمع الفرعوني كانت تتاح بشكل كودي ومن خلال رموز ودلالات عالية الدقة والسرية وكانت تتم بنفس الشكل الذي تأسس عليه العلم المعاصر لحماية التكنولوجيا وأكدت السعدني من خلال بحثها ان المعلومات التي كان يتم حجبها من خلال عمليات دقيقة في عصر الفراعنة وارتبطت اتاحه المعلومات بالمكانة الاجتماعية والوظيفية في عصر الفراعنة.

كما ان الاسرار تم حمايتها من اللصوص من خلال البوابات التي تعد بمثابة "الفاير وور" وهو ما يتشابه حاليا مع ما يتم استخدامه في تكنولوجيا المعلومات.

ومن بين هذه المكانة الكبيرة لحماية المعلومات هو الاله "تحتوت" الذي كان له مكانة كبيرة جدا وكان دوما بالقرب من الفرعون لأنه كان حامل الاسرار وكانت مهمته الأساسية حماية الاسرار وكتابة الرموز الخاصة لتأمينها.

وأشارت المهندسة داليا السعدني إلى ان الاله حورس كان من بين مهامه حماية العلم والمعرفة والاسرار التي احتفظ بها الفراعنة حتى يومنا هذا، كما انهم استخدموا المتواليه العددية بشكل أساسي والتي تستخدم الان في التكنولوجيا بشكل عام.

وأوضحت انها بصدد توثيق هذه الدراسة بشكل اكاديمي في احد الجامعات الاوروبية لفتح نافذة جديدة تنضم لعالم اسرار الفراعنة التي تذهل العالم دوما.

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة