بالفيديو | لميس الحديدي تكشف بعض كواليس برنامجها مع هيكل

شادي محمد-كريم جاد الثلاثاء، 18 فبراير 2020 - 08:49 م

اقترحت الإعلامية والصحفية لميس الحديدي عمل فيلم تسجيلي عن مسيرة الكاتب الصحفي الراحل محمد حسنين حسنين، قائلة «لان أغلب الشباب لا يقرؤوا حاليا وسيكون الفيلم مادة قيمة لهم».

وتابعت أنها تعتز بكونها عاصرت الأستاذ وقامت بعمل حوارات معه، قائلة «اعتز بكوني صحفية كما هو مكتوب في جواز السفر وليس إعلامية أو مذيعة».

وأكدت انه كان أقصي طموح أي صحفي أن يعبر بجوار هيكل، ولكن كان حلمي حوارا له عندما كنت في التليفزيون المصري، مشيرة إلى أنه تحول الأمر لـ36 حوار ، مؤكدة أنها ممتنة للأستاذ هيكل لان حواراتها معه أهم ما في مسيرتها، موضحة ان تلك الحوارات قدمت الأستاذ لجيل الوسط والشباب ومن الممكن أن يكون البعض سمعه لأول مرة.

وعن تفاصيل تسجيل الحلقات، أوضحت الإعلامية لميس "اعتاد الأستاذ أن يسرد ويأخذنا لمنطقة بعيدة ويجب أن أعود لنقطة النقاش لالتزامي بساعتين تسجيل، مشيرة إلي أننا كنا نجلس تلامذة وكنا نلتقيه يومين في الأسبوع وكان يختار عناوين أساسية للحديث عنها خلال الحلقة".

واستكملت «كنا أمام رجل مدقق وباحث وكان لكل كلمة دليل أو خريطة أو كتاب، موضحة أن الجغرافيا كانت حاضرة جدا مع الأستاذ وكان يعلم ما تريده الشاشة من وثائق لخبرته الكبيرة في العمل الصحفي واللقاءات التليفزيونية».

وأشارت «لميس» إلي أنها بالطبع واجهت إشكالية كيف تصبح الساعتين بنفس الإثارة فقد كانوا ركيزة الأسبوع في مشاهدة الجماهير وزيادة مشاهدة القناة، مشيرة إلي أن كونه "جورنالجي" تم إقناعه بان يتم تخصيص أول عشر دقائق للرد علي الأحداث الجارية وهو ما رفضه في البدء ثم مع النقاش وافق عليه.

وأكدت لميس انه لم يتم قص حرف من كلام الأستاذ، موضحة انه كان يقوم بسؤالنا هل انتم راضيين، راضية يالميس، وكان هذا تواضع كبير منه، كنت أقول "ياربي الأستاذ يسألني عن ما قاله في تسجيل الحلقة، وهذا شيم الكبار مهما لمع نجمهم"، متابعة أنها تفكر أن تنشر كواليس تسجيل كل حلقة في كتاب منفصل، آخذة الوعد من ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم بطبعه ونشره.

وسردت لميس تفاصيل تسجيل حلقته الأخيرة، قائلة شعرت أنها الأخيرة بسبب زهده للحياة كلها بعد إصابته بكسور.
وأكدت أن الحلقة الأخيرة كانت في ديسمبر 2015 وكانت له رسائل كان من ضمنها علي لسانه "أتمني أن يضع الرئيس خارطة للأمل، علينا ان ننقل للعالم وخاصة العربي بأننا نعم نستطيع ".

جاء ذلك خلال احتفالية إطلاق كتاب «اليوميات» الذي صدر مؤخرا عن قطاع الثقافة بأخبار اليوم في الذكري الرابعة لرحيل الأستاذ محمد حسنين هيكل، تنظم مؤسسة «أخبار اليوم».

وتقام الاحتفالية بقاعة محمد حسنين هيكل بنقابة الصحفيين، بمشاركة الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم، والدكتور مصطفي الفقي، عبد الله السناوي، يوسف القعيد، ولميس الحديدى ويديرها نقيب الصحفيين ضياء رشوان، بحضور عدد من تلاميذ الأستاذ ومُحبيه.

ويضم كتاب «اليوميات» المقالات التي كتبها «هيكل» فى الفترة من 1955 وحتى 1957 وتتميز بتنوع موضوعاتها بين الأدب والفن مع قليل من السياسة، وتقدم للقارئ وجها آخر من وجوهه بعيدا عن السياسة: المثقف، العارف بأسرار الفنون، وأدوات الفنان التي لم يتخلي عنها، حتى وهو يكتب أعقد الموضوعات السياسية، وهى الصفة التي اكتسبها من بداياته ككاتب للقصة القصيرة.


 


الأكثر قراءة


 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة