فيديو| أنقذ صديقيه وغرق.. قصة «محمد» ضحية «حمام سباحة الموت» في بشتيل

أحمد رجب-محمد وحيد السبت، 01 أغسطس 2020 - 06:28 م

وسط فرحة الشعب المصري بعيد الأضحى، يتجمع الشباب والأطفال حول الأماكن التي يرونها مناسبة لقضاء أسعد الأوقات، وجد "محمد" وصديقاه ضالتهم في حمام سباحة في قرية بشتيل بمحافظة الجيزة، حيث الماء واللعب والمرح وسط أقرانهم من الشباب، فقد جاءوا من أوسيم للعب في حمام السباحة.

دون أن يلفت انتباههم، أن مثل هذه الأماكن غير المرخصة، قد يوجد بها ماء عكر وغير صحي، وقد يصاب جراء النزول إليها ببعض الأمراض الجلدية، ودون أيضًا أن يلحظوا أن المنقذين المتواجدين في المكان لا يجيدون السباحة والإنقاذ.

في بداية الأمر، نزل صديقا "محمد" إلى المياه في فرحة عارمة، حيث أشعة الشمس الملتهبة، والتي لا يوقف حرارتها إلا النزول في المياه الباردة واللعب والمرح، وفوجئ "محمد" بأن صديقاه يبتلعون المياه غرقًا فحاول إنقاذهما، وبالفعل نجح في إخراجهما من المياه، إلا أنه لم يستطع الخروج وغرق في سبيل إنقاذ صديقيه، وسط ذهول الموجودين، فلا هم يجيدون السباحة ولا أحد استطاع إنقاذه.

توجه الصديقان إلى المنقذين في محاولة منهما لإبقاء من ضحى بنفسه لأجلهما، إلا أن صدمة انتابتهم حين فوجئوا بأنهم لا يجيدون السباحة، حتى فارق "محمد" الحياة. 

يقول صديقا "محمد"، إن رسوم دخول حمام السباحة 50 جنيها، واستأجرا عوامة بـ(٥) جنيهات، وهذا المبلغ مرتفع بالنسبة لهم إلا أنهم قرروا أن يحتفلوا في مياه حمام السباحة هذا العيد.

 

وعلى الفور، تحركت قوة من مباحث القسم لمعاينة الجثة وعمل التحريات الأولية عن الواقعة، والتي أسفرت عن أن الشاب كان متواجدًا داخل حمام سباحة بدائرة القسم وسقط غرقا داخل حمام السباحة، بعد محاولة إنقاذ 2 من أصدقائه، وتم تحرير محضر برقم ١٠٩٠٧٢٠٢٠ الجيزة، وباشرت النيابة العامة التحقيق.

  

 


الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة