حوار| نادية كوندا: «أبو عمر المصري» نقلة في حياتي.. والعالمية هدفي حوار| نادية كوندا: «أبو عمر المصري» نقلة في حياتي.. والعالمية هدفي

حوار| نادية كوندا: «أبو عمر المصري» نقلة في حياتي.. والعالمية هدفي

أحمد السنوسي الثلاثاء، 03 يوليه 2018 - 06:21 م

نجحت في لفت أنظار متابعي العمل الدرامي المتميز «أبو عمر المصري» عقب ظهورها في منتصف حلقات العمل؛ وبالتحديد بعد سفر «فخر الدين» الذي كان يجسد شخصيته أحمد عز، إلى بلجيكا من أجل الدراسة أو الهروب من بطش «سمير العبد»، فكانت لهجتها المغربية عامل جذب للجمهور، استطاعت من خلالها وبأدائها المتميز أن تخطف قلوب المتابعين للعمل، والذين تعاطفوا معها بعد أن هجرها «فخر الدين» عندما ظهرت حبيبته السابقة.

 

وفي حوارها لـ«بوابة أخبار اليوم»، تحدثت الفنانة المغربية نادية كوندا، بعفوية وسعادة كبيرة معبرة عن فرحتها بردود الأفعال حول شخصية «كنزه»، التي جسدتها خلال أحداث «أبو عمر المصري»، وعن تعاونها للمرة الأولى مع فريق عمل مصري، ووقوفها في أول أعمالها المصرية أمام النجم أحمد عز، وعن إعجابها بطريقة عمل المخرج أحمد خالد موسى، وإلى نص الحوار..

 

 

في البداية حدثينا عن ردود الأفعال حول مشاركتك بمسلسل «أبو عمر المصري»؟
الحمد لله ردود الأفعال كلها جميلة للغاية، في الحقيقة أنا سعيدة بالمشاركة في عمل كبير مثل مسلسل «أبو عمر المصري»، الذي حقق نجاحًا كبيرًا خلال عرضه في رمضان، كما أنه لم تكن هناك انتقادات تذكر وُجهت إلي، وبعض التعليقات تناولت لهجتي المغربية التي نالت استحسان المصريين، لأن لهجتنا صعبة ولا يفهمها الكثيرون، الجمهور المغربى أيضًا أثنى على دوري بالعمل الذي حقق نسبة مشاهدة عالية، بالإضافة إلى «الكوميكس» المركبة على صوري، لذلك أجمل حدث من الممكن أن يحصل لفنان في بداية حياته هو أن يجد مثل هذا التشجيع الكبير.

 

 

كيف كانت كواليس العمل مع فريق العمل المصري؟

العمل مع فريق عمل مصري لم يختلف كثيرًا عن العمل مع فريق عمل مغربي، ولكن الفرق هو أن فريق العمل يصنع لك الجو الملائم للتركيز والبهجة طوال الوقت، للحصول على أفضل نتيجة، ولكن هذا لا ينفي صعوبة الموقف علي، فأول يوم عمل بيننا كنت أسال نفسي أكثر من مرة «ماذا أفعل هنا، وما الذي أتى بي إلى هنا؟!»، بسبب تواجد عدد كبير من فريق العمل لم يستطع فهم اللهجة المغربية، ولكن بعد أول يوم اختلف الوضع كثيرًا وأصبح مثل تواجدي مع فريق عمل مغربي، وفي اليوم الثالث بدأت العمل مع المخرج أحمد خالد، وهو شخص محترف للغاية، لذلك كانت الثقة بيننا متبادلة، وكنت أستمع إلي توجيهاته لأنه كان حريصًا جدًا على إخراج العمل في أبهى صورة.

 

 

ماذا عن أحمد عز؟
أحمد عز من الشخصيات الرائعة، وأتمنى إعادة التعاون من جديد، فهو عزيز على قلبي، لأنه إنسان عملي ومهذب، ويهتم بكل صغيرة وكبيرة داخل أحداث العمل، كما يهتم بفريق العمل بالكامل.

 

هل واجهتي أي صعوبات خلال تصوير العمل؟
على العكس تمامًا.. كواليس العمل كانت جميلة للغاية، وتبين احترافية الشركة المنتجة من حيث التنظيم والإدارة، وكان هدفهم الرئيسي هو تركيزي على التمثيل فقط، وأوجه التحية للماكييرة والإستايلست اللتان كانتا على أقصى درجة من المهارة، وكنت حلوة بسببهم، واحترمت طريقة تعامل المنتج والمخرج مع كل العاملين في المسلسل، وكأنهم عائلة واحدة.

 

هل جاءتك أي عروض أخرى للتمثيل في مصر؟
أنا غريبة عن الوسط الفني المصري، وكان ظهوري عندما حصلت على جائزة أفضل ممثلة بمهرجان الجونة العام الماضي، ولم يعرفني أحد قبل «أبو عمر المصري»، وأوجه الشكر لكل من وثقوا في، وأتمنى أن أشارك في أعمال مصرية أخرى.

 

ما جديدك في المغرب؟

انتهيت من تصوير فيلم «أبي لم يمت بعد» للمخرج عادل فضيلي، وأقدم من خلاله دورًا جديدًا، كما أواصل السفر مع فيلم «وليلي» في عدد من المهرجانات الدولية، وهو الفيلم الذي حصلت عن دوري فيه على جائزة أفضل ممثلة من مهرجان «الجونة السينمائي» في دورته الأولى العام الماضي، ولكن هدفي هو الوصول إلى العالمية.

نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا
نادية كوندا

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة