صورة موضوعية صورة موضوعية

فيديو| «نوال مصطفى» تستضيف «هشام الذهبي» للم شمل صّناع الأمل

أمنية فرحات الخميس، 18 يوليه 2019 - 04:09 م

استضافت الكاتبة نوال مصطفى، رئيس ومؤسس جمعية رعاية أطفال السجينات، صانع الأمل العراقي لعام 2017، هشام الذهبي، وصانع الأمل المصري لعام 2018، المهندس محمود وحيد أمس الأربعاء بمقر الجمعية، من أجل تعزيز روح التعاون المشتركة بين صّناع الأمل على صعيد العالم العربي. 

 

بدأت الكاتبة "نوال مصطفى" الجلسة بعرض تقديمي مكثف لتاريخ وأنشطة جمعية رعاية أطفال السجينات على مدار أكثر من ربع قرن لصانع الأمل العراقي "هشام الذهبي"، كما انتقلت لشرح مشروع حياة جديدة (2014-2018)، والبرامج التأهيلية التي يقدمها لتمكين الغارمات على عدة أصعدة. واختتمت "مصطفى" العرض التقديمي بعرض فيلمي "البراءة في الزنزانة"، الذي يركز على حياة أطفال السجينات داخل عنبر الأمهات بسجن النساء، والدور الذي قدمته الجمعية لهؤلاء الأطفال منذ عام 1990حتى الآن، وفيلم "أحلامهن"، والذي يركز على عرض أربع قصص نجاح للغارمات واللواتي استطعن تخطي الصعوبات وبدأن حياة جديدة. 

 

عقب انتهاء العرض، عبر "هشام الذهبي" مؤسس البيت العراق للإبداع، عن إعجابه الشديد بما تقدمه الجمعية لفئة الغارمات وأطفالهن وقال: "مشروع عظيم وانتم مثال مشرف لباقي العالم العربي، ويجب أن يقتدوا بكم"، مضيفًا بأن الهدف الأساسي لجائزة صنّاع الأمل، هي نشر الأمل بين الناس، وهذا ما قام به صّناع الأمل في مصر "نوال مصطفى" و "محمود وحيد". 

 

وعن منتجات الغارمات ضمن حاضنة أعمال حياة جديدة، أعجب صانع الأمل العراقي بشدة بتلك المنتجات، وأكد على تشجيع هؤلاء السيدات، وتعزيز أوجه التعاون المشترك مع الكاتبة نوال مصطفى. 

 

وبدورها رحبت نوال مصطفى، الحاصلة على لقب صّناع الأمل لعام 2018، بصانع الأمل العراقي هشام الذهبي، ونادت بتكوين شبكة صنّاع الأمل على مستوى الوطن العربي؛ لتعزيز المبادرة العظيمة للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والتي تهدف إلى صناعة الأمل وجمع  شمل نماذج الخير على صعيد الوطن العربي.

 

وعن مؤسسة البيت العراقي للإبداع الذي يرأسها "هشام الذهبي"، والتي تعمل على إيواء اليتامى والمشردين من الشوارع من عدة مناطق عراقية، ثم يقوم الذهبي بتعليم هؤلاء الأطفال الحياكة والحلاقة وغيرها من الحرف، إلى جانب تعزيز الهوايات المختلفة لديهم من (موسيقى – رسم – رياضة.

 

وصفت الكاتبة نوال مصطفى مبادرة هشام الذهبي بالعظيمة والإنسانية، قائلة:" أنا سعيدة وفخورة بأن هشام الذهبي ضمن مبادرة صّناع الأمل، لأنه يقدم رسالة عظيمة بالغة السمو"، موضحة أن هذه أول زيارة للذهبي إلى مصر، مما يؤكد النتائج غير المباشرة لمبادرة صّناع الأمل والتي تجمع شمل صانعي الخير والتشبيك بينهم على صعيد العالم العربي، قائلة:"نحن كعرب يجب أن نتعاون وألا نعيش في جزر منعزلة وهذا ما نسعى إليه كصّناع الأمل على صعيد الوطن العربي لأننا نريد أن تُصبح بلادنا أفضل."



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة