السادات السادات

خاص| «السادات»: تشكيل تحالف انتخابي لـ«الشيوخ» ينافس قائمة «مستقبل وطن»

أسامة حمدي الأربعاء، 08 يوليه 2020 - 05:46 م

انطلق ماراثون السباق الانتخابي لانتخابات مجلس الشيوخ، المزمع إجراؤها يومي ٩ و١٠ أغسطس خارج البلاد، ويومي ١١ و١٢ أغسطس داخل البلاد، وتعلن النتيجة يوم ١٩ أغسطس، وتُجرى الانتخابات بنظام القائمة المغلقة المطلقة، وبنظام الفردي، حيث يتكون المجلس من 300 عضو منهم 100 بنظام القائمة و100 بالنظام الفردي و100 يعينهم رئيس الجمهورية.

ومنذ إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات الجدول الزمني لانتخابات الشيوخ، سارعت الأحزاب إلى عقد اجتماعات مكثفة لتشكيل التحالفات الانتخابية، وإعداد قوائم المرشحين، وكذا التشاور على نسبة تمثيل كل حزب داخل القائمة وحظوظه الانتخابية.

ويقود حزب "مستقبل وطن"، تحالفًا انتخابيًا من أحزاب أهمها الوفد وحماة الوطن والشعب الجمهوري وإرداة جيل والغد وتنسيقية شباب الأحزاب والتجمع ومصر الحديثة والحركة الوطنية والمصري الديمقراطي الاجتماعي، فيما تسعى أحزاب أخرى لتشكيل تحالف آخر تخوض من خلاله انتخابات الشيوخ، بعدما لم يحدث توافق بينها وبين تحالف مستقبل وطن.

وقال محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إن حزب مستقبل وطن وجه دعوة للحزب منذ شهور للنقاش حول قوانين الانتخابات، ومحاولة التوافق حول النظام الانتخابي، وقمنا بتلبية الدعوة من منطلق وطني وحرصنا على اتفاق الأحزاب معا في ظل التحديات التي نواجهها، والحرص على الدولة، وإخراج العملية الانتخابية بصورة مشرفة في الداخل والخارج.

وأضاف «السادات»، في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أنه تطور النقاش إلى عمل قائمة وطنية موحدة تشارك فيها الأحزاب النشطة سواء الداعمة أو أحزاب المعارضة، وطُلب منا ترشيحا بأسماء للقوائم، وقمنا بإرسالها لحزب مستقبل وطن، وباقي المرشحين ينافسون على المقاعد الفردية كمثل باقي الأحزاب؛ وإلى الآن التحالف لم يتضح بعد من حيث الترشحيات وعدد المرشحين للحزب.

وأشار رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إلى أن أحزاب الحركة المدنية المكونة من حزب الإصلاح والتنمية والمحافظين والدستور والكرامة والعربي الناصري؛ سيجتمعون اليوم لبحث إمكانية إعداد قائمة موحدة تنافس قائمة مستقبل وطن، وإذا لم يكن هناك إمكانية يترك لكل حزب الحرية في اختيار قراره في الانضمام لقائمة مستقبل وطن أو لا، أو خوض انتخابات الشيوخ على المقاعد الفردية.

ولفت إلى أن حزب مستقبل وطن فرصه كبيرة بالاشتراك مع أحزاب أخرى أن يفوزوا بالأغلبية، ويشكلوا ائتلاف على غرار ائتلاف دعم مصر في البرلمان.

وأوضح أن هناك معوقات كثيرة تواجه الأحزاب المصرية تتعلق بالتمويل والتواجد في الشارع والتعايش مع الجماهير، وهي تنطبق على كل الأحزاب، خاصة وأن المواطن في الشارع أصبح لديه تحفظ على الأحزاب ولم يعد متحمسا للمشاركة كما كان في السابق.



 

 

الاخبار المرتبطة

 

 


الأكثر قراءة

 







الرجوع الى أعلى الصفحة