سمحية أيوب سمحية أيوب

سميحة أيوب: هذا الخطأ ارتكبته في تربية أبنائي ولا زلت أندم عليه

حازم بدر الثلاثاء، 01 ديسمبر 2020 - 08:32 م

أكدت سيدة المسرح العربى الفنانة القديرة سميحة أيوب، إن دورها في فيلم «تيتة رهيبة» ليس له أى صلة إنسانية خاصة بها.

وأضافت – في حوار لـ«جريدة الأخبار»- أن القسوة أسلوب تربية ينتهجه البعض، لكنه أسلوب خاطئ تكون نتيجته شخصية هشة، والأفضل مساحة للحرية تسمح بتربية شخصية متزنة تعتز بنفسها.

وتابعت: التدليل الزائد، خطأ كبير، فالتربية لا بد أن يكون فيها مد وجزر، فكما يلبي الآباء للأبناء متطلباتهم، يجب فى وقت معين أن يحدث رفض لتلبية بعض الرغبات، لأن الأب لن يعيش مع الابن طوال عمره، وعندما لا يجد من يلبي له كل متطلباته، سيمد يده ويسرق، لأنه لم يحدث له ما يمكن أن نسميه بـ«فِطام الرغبات».

وبسؤالها عن تدخلها في اختيارات أبنائها، قالت: طبعا تدخلت، فليس من المفترض أن أترك لهم الحبل على الغارب، لأنه لو حدث ذلك ستكون مصيبة.. ولكن هناك حدود لهذا التدخل.

وأوضحت: عندما تربي أبناءك جيدا يمكن أن توجههم بمجرد النظرة، وأنا كنت كذلك، فيكفي نظرة لابني ليعرف منها أنه أخطأ، وقد تتطور هذه النظرة إلى تعنيف وتوبيخ، ولكن الخطأ الذى ارتكبته ولا زلت أندم عليه إلى الآن كلما تذكرته، هو أنني عنفت ابنى الأكبر ذات يوم أمام أصدقائه، وما كان ينبغى لي أن أفعل ذلك، كما أنني صفعت ابني الأصغر على وجهه فى شبابه، ولامني زوجى سعد الدين وهبة على ذلك، ومن حسن تربية ابنى لم يغضب، ودخل إلى غرفتى بعد فترة معتذرا عن الخطأ الذى دفعنى لصفعه.

 

 



الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة