د. حسام المندوه د. حسام المندوه

النائب حسام المندوه: الفن قوة مصر الناعمة.. ولا يجب الالتفات لمن يتنقصون من قيمة الفنانين

بوابة أخبار اليوم الأحد، 24 يناير 2021 - 04:08 م

أكد الدكتور حسام المندوه عضو مجلس النواب، أن الفنانين في كافة مجالات الإبداع يلعبون دوراً مؤثراً فى مجتمعنا ويساهمون في تشكيل وجدان الشعب المصري بكافة أطيافه وطبقاته، وعلى مدار عقود تربع الفن المصرى وخاصة الدراما على عرش الفنون العربية ، ووصل إلى العالمية ، وجوائز المهراجانات الدولية تشهد على ذلك الإبداع ، وأصبح أحد روافد قوى مصر الناعمة إقليميا ودوليا لما له من تأثير كبير في تاريخ مصر وفي تشكيل وجدان كل الشعوب العربية. 

وأوضح النائب البرلمانى ، أنه لا يجب أن نلتفت كثيرا إلى من ينتقصون من قيمة الفنانين المصريين، أو الذين لا يدركون حجم الرسالة الفنية وحجم ما يمكن أن يقدمه الفن الهادف من دور كبير في بناء وعي الإنسان، فعمل درامي مثل مسلسل الاختيار كان له أكبر الأثر في نفوس المصريين والعرب وكشف حجم ما يقدمه أبطال الجيش المصري من تضحيات ، وكان أثره أكبر كثيراً من مئات الندوات التثقيفية، ومازلنا نعيش حتى الآن زخم مسلسل الاختيار ونتذكر جلوس كل الأسر المصرية بمختلف أعمار أبنائها ، يتابعون بطولة المنسى ورفاقه ، وجسد المشاركون في العمل قيم الدفاع عن الوطن بمنتهى الحرفية مما أثر فى وجداننا بشكل إيجابى، ولذلك فإن الفن يجب أن يتم استغلاله بصورة إيجابية ، ونحث كل فنانى مصر الشرفاء لينتجوا لنا أعمالا تظل فى الذاكرة خلال المرحلة المقبلة ، ليؤكدوا علي هويتنا المصرية وتخليد الرموز المحترمة التى أثرت فى العالم وفي وجدان أبنائنا. 

وقال أن جميعنا تربى على الأعمال الدرامية المبنية على ثلاثية أديبنا العالمى نجيب محفوظ  "بين القصرين ، وقصر الشوق ،  والسكرية" ، التى أثرت في كل المصريين بل وكل الوطن العربي والعالمى ، وابداعات الفنانين الكبار مثل فاتن حمامة وفريد شوقى وأحمد ذكى ومحمود عبد العزيز ومخرجنا العالمى يوسف شاهين الذى مازالت مسيرته الفنية حديث المهرجانات والحافل الفنية العالمية. 

وأكد الدكتور حسام المندوه عضو مجلس النواب ، أن الفنون تجعل الإنسان والمجتمع أكثر رقيا ، وسيبقى دائما الفن على كل المستويات الإبداعية ، قيمة ثقافية تعلى قيم الإحساس بالجمال والأخلاق والعمل الجاد والعلم و قيمة الدفاع عن الوطن ، التى تمثل عصب نجاح وتطور أى مجتمع متحضر معاصر ، وقد أثبتت الدرسات الأكاديمية أن الانخراط فى الأنشطة الفنية والاجتماعية له دور إيجابى كبير على أصعدة فى تهذيب سلوكياتهم وتحسين أدوارهم المجتمعية.

 

 



الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة