أرشيفية أرشيفية

«قانوني»| جرائم زوجة الأب بحق الأطفال عقوبتها السجن المشدد والإعدام

عبدالعال نافع الأحد، 24 يناير 2021 - 10:20 م

العديد من الجرائم البشعة تقع بحق الأطفال، وهم في كنف والدهم، لكن يكون المتهم الرئيسي هي زوجة الأب، التي تقسو وتتفنن في تعذيب أطفال زوجها، اللذين يقعون ضحية الظروف الأسرية، ليكون تحت رحمة إمرأة قاسية القلب، وفي  النهاية يذهب هؤلاء الأطفال الأبرياء إلى طريق الموت بسبب التعذيب.

وفي واقعة تدخل ضمن سلسلة الجرائم البشعة، أقدمت ربة منزل على ضرب وتعذيب طفلة عمرها 3 سنوات، نجلة زوجها، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

البداية، عندما ورد بلاغ لضباط مباحث قسم شرطة ثالث أكتوبر من مستشفى الشيخ زايد بوصول طفلة جثة هامدة عمره 3 سنوات، وبها آثار تعذيب في أماكن متفرقة من جسدها.

وعلى الفور انتقل رجال المباحث لمكان الحادث وتبين وجود جثة طفلة وبها آثار تعذيب، وبعمل التحريات تبين أن زوجة الأب تعدت بالضرب والتعذيب على الطفلة حتى لفظت أنفاسها الأخيرة بين يديها، ثم قامت المتهمة بنقل جثة الطفلة إلى المستشفى ولاذت بالفرار، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتكثف المباحث جهودها لضبط المتهمة.

من جانبه، أوضح الخبير القانوني" شعبان سعيد" عن الجرائم التي ترتكبها زوجة الأب وعقوبتهم في ذلك قال إذا كانت ضرب أدى إلى موت فتنص المادة 236 من قانون العقوبات أنه يعاقب بالسجن المشدد أو السجن من 3 سنوات لـ 7 سنوات .

وأضاف "سعيد" في إحدى الوقائع تسببت زوجة في عاهات مستديمة لأطفال زوجها من خلال تعذيبهم ، إذا كان ضرب أدى إلى عاهة مستديمة فإن المادة 240 من قانون العقوبات تنص على أنه تعاقب بالسجن من 3 لـ 5 سنوات.

وأشار "سعيد" أنه إذا كان الضرب صادر عن سبق إصرار أو تربص ، أي أنها تقوم بتعذيبهم وضربهم بسبب كرهها وغليلها لهم تكون العقوبة السجن المشدد من 3 لـ 10 سنوات ، وذلك إذا كانت بهدف قصد الضرب بدون أرتكابة أي خطأ .

وأكد "سعيد" أنه إذا قتل عمد مع سبق الإصرار والترصد وذلك إذا كانت تخطط وتقصد قتلهم فتكون العقوبة الأعدام في ذلك وذلك ما تنص علية مادة 230 من قانون العقوبات .

اقرأ أيضا| المشدد 6 سنوات للمتهم بالاعتداء على «طفلة المعادي‎»

 

 

 

 



الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة