الفنانة الراحلة عليا أحمد الفنانة الراحلة عليا أحمد

نجمة أرابيسك ودعت الدنيا بحادث ميكروباص 

بوابة أخبار اليوم الثلاثاء، 02 فبراير 2021 - 11:17 م

كتب: أحمد عبد الناصر 

لم تنل حظها من التمثيل كما كانت تحلم؛ بل حسن جاءتها الفرصة صدمتها الواسطة بتصعيد فنانة أخرى لواحد من أشهر الأدوار.

الحديث هنا عن الفنانة الراحلة عليا أحمد وهي خريجة المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1986، فيما كان أول أعمالها مسرحية «انتهي الدرس يا غبي».


من هذه المسرحية انطلقت شهرة عليا وشاركت في أعمال فنية عديدة منها مسلسلات: (الهوانم، زواج سندس وعرندس، الوصي، التوأم، الخروج من المأزق).

وكان رأيها عن العوائق التي تواجه أي ممثل صاعد هي صعوبة الحصول على فرصة يثبت فيها قدراته الفنية، خاصة تدخل المجاملات في توزيع الأدوار. 

وتحكي أنها عانت من تلك المشكلة خلال مسلسل «أرابيسك»؛ حيث كانت مرشحة لدور في هذا المسلسل لولا تدخل المجاملات وتم تقديم ممثلة أخرى معروفة. 


وكان أول أزواجها المخرج الراحل منصور محمد، بينما كان آخر  أفلام الفنانة الراحلة «حارة برجوان».


وفي أحد الأيام بعد انتهائها من تصوير أحد مشاهدها الفنية واستقلالها الميني باص من أجل العودة إلى منزلها ببولاق الدكرور انزلقت قدمها وسقطت من الأتوبيس ودخلت على إثرها مستشفى قصر العيني وحدث لها نزيف في المخ دخلت بسببه في غيبوبة لمدة 12 يوما ثم انتقلت روحها إلى ربها تاركة خلفها ابنة تدعي هبة ذات السبع سنوات. 


وفي لفتة إنسانية قرر مجلس نقابة الممثلين آنذاك تنفيذ سهرة تلفزيونية يخصص صافي إيرادها لصالح ابنتها هبه.


المصدر:  مركز  معلومات أخبار اليوم
 

اقرأ أيضا| 

بالصدفة.. صلاح جاهين يؤلف أوبريت «الليلة الكبيرة» 

 

 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة