القائمة

البحث

إصداراتنا

رئيس مجلس الإدارة : أحمد جلال - رئيس التحرير : جمال الشناوي
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

إغلاق 12 سجناً عموميا تمثل 25 % من إجمالي عدد السجون في مصر.. أشهرها طرة

بوابة أخبار اليوم

2021-10-29T11:23:22+02:00

في الوقت الذي تم فيه  تشغيل مركز الاصلاح والتأهيل بوادي النطرون تقرر اغلاق 12 سجنا في مختلف المحافظات تمثل 25 ٪؜ من السجون العمومية في مصر بما يعكس الجهود الضخمة التي تبذلها الدولة في اطار الاستراتيجية الجديدة في مجال إدارة المؤسسات العقابية والاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان والتي اعلنها مؤخراً الرئيس عبدالفتاح السيسي وأيضاً في اطار القرار التاريخي للرئيس بإلغاء حالة الطوارئ في البلاد بما يضع مصر في منزله متقدمة في الملفات الحقوقية ويخرس السنة المنظمات الحقوقية المشبوهة.

وقامت وزارة الداخلية من خلال تخطيط علمى مدروس، بوضع استراتيجية لتشييد هذه المراكز خارج الكتلة السكانية كبديل للسجون العمومية الحالية، وبدأت أولى خطواتها التنفيذية بإنشاء مركز الإصلاح والتأهيل - وادى النطرون، والذى سيتم عقب التشغيل الكامل له، غلق 12 سجناً تمثل 25 % من إجمالى عدد السجون العمومية فى مصر، وهى: (استئناف القاهرة - ليمان طرة - القاهرة بطرة - بنها - الإسكندرية - طنطا العمومى - المنصورة - شبين الكوم - الزقازيق- دمنهور القديم - معسكر العمل بالبحيرة - المنيا العمومى)، وهو ما سيؤدى إلى عدم تحمل الموازنة العامة للدولة أية أعباء لإنشاء وإدارة مراكز الإصلاح والتأهيل، فى ضوء أن القيمة الاستثمارية لمواقع السجون العمومية المقرر غلقها، تفوق تكلفة إنشاء تلك المراكز.

يذكر ان عدد من وسائل الإعلام العالمية قد ابدت اهتماماً بالمستوى الإنساني المتقدم الذي تقوم عليه الاستراتيجية الجديدة في مجال إدارةا لمؤسسات العقابية في مصر، والذي يجسده مركز الإصلاح والتأهيل الجديد فى منطقة "وادي النطرون"، والذي يتبع أساليب الفلسفة العقابية الحديثة في تحويل المفهوم التقليدي للسجون إلى أماكن لإعادة التأهيل وضمان حقوق السجناء .

وجاء ذلك عقب جولة نظمتها " الهيئة العامة للاستعلامات " لعدد من مراسلي  وكالات الأنباء والصحف والمواقع الإخبارية الدولية المعتمدينبالقاهرة، في مركز الإصلاح والتأهيل الجديد الذي تم افتتاحه بوادي النطرون.
وصرح الكاتب الصحفي ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، بأن جولة مراسلي وسائل الإعلام الأجنبية قد تم تنظيمها بالتنسيق مع و ازرة الداخلية، التي وجهت دعوات أيضاً إلى وسائل الإعلام المصرية، والبعثات الدبلوماسية، والمنظمات الدولية، وممثلي المجالس الحقوقية، ولجان حقوق الإنسان في مجلسي النواب والشيوخ .

وضمت مجموعة المراسلين الأجانب الذين شاركوا في هذه الجولة التفقدية لمركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون، ممثلين لوكالات الأنباء الكبرى، مثل وكالة الأنباء الفرنسية، ووكالة الأنباء الصينية"شينخوا"، وقنوات تليفزيونية مثل قناة"الغد"، وقناة" العربية" وقناة "سكاي نيوز"،والتليفزيون الصيني، وغيرهم، إضافة إلى مراسلي الصحف والمواقع الإخبارية من اليابان والعالم العربي.

وقد بدأت بعض هذه الصحف والمواقع والوكالات، نشر أخبار وتقارير عن مركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون، وما يتضمنه من مقوماتإعادة الـتأهيل للنزلاء والرعاية الصحية والاجتماعية لهم ولأسرهم خلال فترة العقوبة.
كما أشارت بعض الصحف والمواقع إلى أنه سيتم تشييد م اركز أخرى مماثلة خارج الكتل السكنية، وأن هذا المركز الجديد سيؤدي فورتشغيله بالكامل إلى إغلاق 12 سجناً في أنحاء متفرقة من المحافظات، تمثل 25% من عدد السجون العمومية في مصر .
وتواصل الهيئة العامة للاستعلامات رصد المزيد من الأصداء الإعلامية الدولية لافتتاح هذا المركز، الذي يعد بمفهومه ومقوماته تجسيدا لماتضمنته الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي تم إطلاقها مؤخراً .
 

رابط مختصر
https://m.akhbarelyom.com/s/3552063

Advertisements


الكلمات الدالة

مشاركه الخبر :

Advertisements

 

Advertisements

 

 

مشاركة