معهد متبقيات المبيدات يستقبل طلاب زراعة القاهرة
معهد متبقيات المبيدات يستقبل طلاب زراعة القاهرة


«المركزي لتحليل متبقيات المبيدات» يستقبل طلاب زراعة القاهرة

محرم الجهيني

الخميس، 30 ديسمبر 2021 - 11:22 ص

قام المعمل المركزي لتحليل  متبقيات المبيدات  والعناصر الثقيلة في الأغذية بمركز البحوث الزراعية التابع لوزارة الزراعة باستقبال طلاب قسم المبيدات بكلية الزراعة جامعة القاهرة.

يأتي ذلك استمراراً لدور  لتأهيل طلاب الجامعات الحكومية لسوق العمل من خلال إطلاعهم على طرق تحليل الملوثات في الغذاء باستخدام أحدث التقنيات في العالم ، حيث قاموا بزيارة أقسام متبقيات المبيدات، السموم الفطرية ومضافات الأغذية، والعناصر الثقيلة، الملوثات العضوية الثابتة (الدايوكسينات)، الميكروبيولوجي بالمعمل  .


وقامت الدكتورة هند عبداللاه في ختام الزيارة بمناقشة الطلاب حول مدى استفادتهم من زيارة المعمل وأثر ذلك على تخطيطهم مستقبلا لسوق العمل ويأتي ذلك في إطار تعاون المعمل مع جميع الجهات العلمية والبحثية في مصر لتبادل الخبرات والتدريب.

إقرأ أيضا| وزير الزراعة اللبناني يزور معمل متبقيات المبيدات بالبحوث الزراعية


جدير بالذكر أن المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية (كيوكاب) إجتاز تجديد الإعتماد الدولي للأيزو ( 17025/2017 ) من هيئة الإعتماد الفنلندية FINAS وذلك للعام الـ 26   على التوالي باستخدام Live Meeting حيث تم اعتماد المعمل وطرق التحليل الجديدة من خلال الخبراء التابعين لهئية الـ FINAS من فنلندا عبر منصة الإنترنت حيث قاموا بالفحص والتدقيق في نظام الجودة وطرق التحليل وكفاءة العاملين بالمعمل وقد اجتاز المعمل تجديد الإعتماد بكفاءة وتميز.


 وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتم استخدام Live Meeting عبر الإنترنت لإعتماد المعمل في ظل ظروف جائجة كورونا والتي تخطاها المعمل بكفاءة والتي تأتي تزامناً مع إحتفالات مركز البحوث الزراعية بمرور خمسين عام على إنشائه.


كما يساهم المعمل المركزى لمتبقيات المبيدات يساهم فى حماية المستهلك المصري من خلال مشاركة المعمل في منظومة الرقابة على الأغذية بتحليل الملوثات، وحيث أن المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية (كيوكاب) أحد هذه الجهات والذي يعتبر ذو مكانة دولية وعالمية كبيرة حيث أنه يعتبر أحد أكبر المعامل في العالم في مجاله وذلك وفقاً لتصنيف الاتحاد الأوروبي له ضمن الفئة المتميزة الأولى وذلك منذ عام 2008 وحتى الآن كما أنه يعتبر الوحيد في الشرق الأوسط الذي يقدم هذه الخدمات بشكل متكامل.


كما يساهم في ضبط منظومة الإنتاج بغرض التصدير والترويج لهذا الإنتاج في الأسواق الخارجية، لزيادة النصيب السوقي للصادرات الزراعية المصرية في تلك الأسواق، وتحقيق أهداف التنمية من خلال ما يؤديه من خدمات تحليلية وتدريبية وإستشارية وعقود وبروتوكولات تعاون وورش عمل ومشاركة في المؤتمرات للعاملين في مجال الإنتاج والتصدير والتصنيع الغذائي  مما يدعم الاقتصاد القومي.

 

 

 

الكلمات الدالة

 
 

 

 

 

 
 
 
 


 

مشاركة