مهرجان الجونة السينمائي مهرجان الجونة السينمائي

رغم «كورونا».. دورة استثنائية لـ«مهرجان الجونة السينمائي».. 23 أكتوبر

أخبار النجوم الإثنين، 19 أكتوبر 2020 - 04:10 م

محمد كمال

تستعد مدينة الجونة لاستقبال الدورة الرابعة من مهرجانها السينمائي خلال الفترة من 23 إلى 30 أكتوبر المقبل، وهو المهرجان الذي أسس منذ 4 أعوام، وأصبح من أهم المهرجانات السينمائية في مصر، لما يحتويه من مسابقات وفعاليات دسمة، وتمتاز مسابقاته الرسمية بأنها تحتوي على مجموعة من أفضل أفلام العام التي شاركت وحصلت على جوائز من أرفع المهرجانات السينمائية على مستوى العالم، ورغم حالة التراجع التي يشهدها الوسط السينمائي بسبب «كورونا»، والتي أدت إلى إلغاء العديد من المهرجانات السينمائية أو تحويل بعضها إلى دورات إلكترونية، لكن القائمين على «الجونة» أصروا على إقامة الدورة الرابعة التي ستكون استثنائية لما تحمله من اجراءات احترازية منظبطة بهدف ضمان السلامة العامة للمشاركين.

 

يشارك في الدورة الرابعة، 16 فيلما في المسابقة الرسمية للأفلام الرواية الطويلة بزيادة 4 أفلام عن الدورة الماضية، ويأتي في مقدمة المشاركين في الدورة الفيلم الفلسطيني «200 متر» للمخرج أمين نايفة، والفيلم كان ضمن الأعمال المشاركة كمشاريع في الدورة الأولى لـ»الجونة»، ويشارك في هذه المسابقة 6 من الأفلام التي شاركت في المسابقة الرسمية للدورة 77 من مهرجان «فينسيا» السينمائي الدولي، والتي أقيمت الشهر الماضي، الأول من أذربيجان بعنوان «احتضار» للمخرج هلال بيداروف، والثاني «إلى أين تذهبين يا عايدة» من البوسنة للمخرجة ياسميلا زيانينتش، والثالث «حارس الذهب» من أستراليا للمخرج رودريك ماكاي، والرابع الإيطالي «الروابط» للمخرج دانيللي لوكيتي، واختير هذا الفيلم ليكون فيلم افتتاح «فينسيا» بعد غياب 11 عاما لوجود فيلم إيطالي في الافتتاح، والخامس الياباني «زوجة جاسوس» إخراج كيوشي كوروساوا، والسادس البولندي «لن تثلج مجددا» لمالجورازانا شوموفسكا.

ومن مسابقة «آفاق» يشارك 3 أفلام، الأول التونسي «الرجل الذي باع ظهره» لكوثر بن هنية، الذي شارك كمشروع في مرحلة التطوير خلال «منصة الجونة» قبل عامين، واختارته إدارة المهرجان ليكون فيلم افتتاح الدورة المقبلة، والثاني الفيلم البرتغالي «استمع» لآنا روشا دي سوزا، والثالث الإيطالي «مكان هادئ» لأوبرتو بازوليني.


ومن المغرب، يأتي المخرج إسماعيل فروخي بفيلم «ميكا»، الذي شارك كفيلم في مرحلة ما بعد الإنتاج ضمن «منطلق الجونة» في دورة العام الماضي، وحصل على جائزة «الجونة» في الدورة السابعة لورشة «فاينال كات»، وهي الجائزة التي يقدمها «الجونة» ضمن فعاليات «فينسيا»، ومن الدورة 70 لمهرجان «برلين» السينمائي الدولي يشارك فيلم «حكايات سيئة»، وهو إنتاج مشترك بين إيطاليا وسويسرا، وشارك في إخراجه الثنائي دامياتو وفابيو دينوسينزو، وحصل الفيلم على جائزة أفضل سيناريو في «برلين»، ومن فرنسا يشارك فيلم «تحت نجوم باريس» لكلاويس دريكسيل، ومن روسيا «صبي الحوت» لفيليب يورييف، ومن أورجواي «عام الغضب» لرافا روسو، ومن صربيا «واحة» لإيفان ايتيكتش.


وفي مسابقة الأفلام الوثائقية، يشارك 10 أفلام، وتحتوي المسابقة على مجموعة من الأفلام التي حصدت جوائز في المهرجانات الكبرى، في مقدمتهم فيلمين من مهرجان «صندانس»، الأول من رومانيا «أكازا، بيتي» إخراج رادو شورنيتوتش، الذي حصل على جائزة لجنة التحكيم الخاصة للتصوير من «صندانس»، والثاني «سوفتي» من كينيا إخراج سام سوكو، وحصل على جائزة لجنة التحكيم الخاصة أيضا، ويشارك المخرج الإيطالي جيانفرانكو روسي بفيلم «ليل» وهو إنتاج مشترك بين إيطاليا وفرنسا وألمانيا، وكان الفيلم قد شارك بالمسابقة الرسمية لـ»فينسيا»، ومن إيطاليا فيلم «صائدو الكمأ» إخراج مايكل دويك وجريجوري كيروشاو، وشارك هذا الفيلم في مهرجانات «صندانس» و«كان» و»تورنتو»، ومن فرنسا «يانسكي أكثر المطلوبين» الذي يشارك في إخراجه أوريليا روفيه وشيموس هالي، وهذا الفيلم شارك في المسابقة الرسمية لمهرجان «تريبكيا»، ومن كمبوديا فيلم «مشع» إخراج ريثي بان الذي شارك في المسابقة الرسمية لـ»برلين»، وحصل على جائزة أفضل فيلم وثائقي، ومن الجزائر «جزائرهم» للينا سويلم، ومن روسيا «33 كلمة عن التصميم» إخراج ناتاليا كليمشوك وأولجا موروزوفا، و«أيام أكلة لحوم البشر»، وهو إنتاج مشترك بين فرنسا وجنوب أفريقيا وهولندا، وإخراج سيبوهو ادكينز، ومن لبنان «نفس» إخراج ريمي عيناني.


ويشارك في مسابقة الأفلام القصيرة 18 فيلما، وفي الاختيار الرسمي خارج المسابقة يشارك 17 فيلما، في مقدمتهم الياباني «أمهات حقيقيات»، والجورجي «بداية»، والأمريكي «تيار سائد»، والمكسيكي «غابة مأساوية»، والألماني «غدا العالم بأكمله»، وفي البرنامج الخاص يشارك فيلمان، الأول الأمريكي «هوبر – ويلز» إخراج أورسون ويلز، والثاني «الصبي» إخراج شارلي شابلن.


واختار المهرجان في الدورة الرابعة، 3 نجوم لتقديم جوائز الإبداع لهم، منهما أثنين من نجوم السينما المصرية، وهما خالد الصاوي، ومهندس الديكور أنسي أبوسيف، والذي سيقم له المهرجان معرضا لأهم أعماله، ومن فرنسا الممثل الشهير جيرارد ديبارديو.


وفي «منصة الجونة»، يشارك ما يقرب من 20 مشروع في مراحل التنفيذ المختلفة قبل وأثناء وبعد الإنتاج، والتي تبلغ قيمة جوائزها 250 ألف دولار، وفي «جسر الجونة» تقام 4 حلقات نقاشية موضوعهم «تمكين النساء في صناعة السينما، وسائل الإعلام الرقمية في ضوء جائحة عالمية، دور المهرجانات السينمائية في زمن كوفيد 19، رحلة صانع الأفلام من مختبرات تطوير الأفلام وحتى منصات العرض الرقمي»، كما يقدم المهرجان 3 محاضرات سينمائية، الأولى «حوار مع النجم الهندي علي فازال»، والثانية مع مدير التصوير أحمد المرسي بعنوان «كيف تحكي قصتك مع امتلاك المرونة الكافية للتكيف مع الظروف المتغيرة؟»، والثالثة ستكون عن منصة «نتفلكس» ويقدمها كريستوفر ماك مدير قسم التطوير واستثمار المواهب الإبداعية في «نتفلكس»، ويقدم «جسر الجونة» أيضا ورشتي عمل، الأولى «كتابة سيناريو الفيلم القصير»، والثانية «ورشة تمثيل بعنوان ما وراء الطريقة”.


كانت إدارة المهرجان، قد أعلنت في المؤتمر الصحفي الذي أقيم الخميس الماضي وتم الكشف عن تفاصيل الدورة الرابعة خلاله، أن آسر ياسين سيكون ضمن أعضاء لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، والسورية كندة علوش والمخرج السوداني أمجد أبو العلاء ضمن لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة، والمنتجة والمخرجة ماريان خوري ضمن لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية.

 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة