صورة توضيحية صورة توضيحية

في اليوم العالمي للمرأة..

أم وزوجة ومديرة ناجحة.. 4 نصائح ذهبية لـ«المرأة السوبر»

مي سيد الإثنين، 08 مارس 2021 - 05:29 م

يحتفل العالم اليوم 8 مارس بيوم المرأة العالمي ولأن المرأة تعتبر نصف الدنيا وفي عصرنا الحديث أصبحت تقوم بعدة مجالات في نفس الوقت، لذلك قدم موقع "وامن إكسبيرينس" المتخصص في عالم المرأة نصائح ذهبية لحياة أفضل وأسهل للمرأة العاملة.

أوضح الموقع أن من الطبيعي يصعب على أي امرأة التوازن بين عملها وبيتها وتربية الأولاد، لذلك نشر بعض النصائح لجميع النساء.

- تنظيم الوقت 

أوضح الموقع أن تنظيم الوقت له دور كبير في نجاح عمل المرأة في العديد من المجالات مثل تربية الأطفال، فيجب على المرأة العاملة أن تقوم بتنظيم مواعيد النوم للأطفال والمذاكرة تتناسب مع طبيعة عملها كما يجب عليها أيضا تنظيم الوقت في عملها أي تقدم كل التزاماتها العملية في وقت العمل وعندما تذهب إلى المنزل يصبح هذا الوقت للأولاد والزوج فقط.

- اعتماد الأطفال على أنفسهم

يجب على المرأة العاملة أن تعود أطفالها على تحمل مسئولية المذاكرة والانتهاء من الواجبات بأنفسهم ويكون دورها المباشرة والتحفيز على المذاكرة والنجاح فقط، وهذا سوف يوفر لها وقت ومجهود كبير كما يجعل الطفل أكثر تحمل المسئولية وشخصية أقوى.

- زوج متفاهم

بالطبع في تلك المسألة الصعبة لدى النساء أن تصبح مثالية في تربية أولادها ونجاحها في عملها والاهتمام بزوجها يتطلب من الزوج أن يكون متفاهم للضغوط التي تقع على الزوجة في النجاح في كل هذا و لكن أيضا يجب أن تخصصي يوم أو يومين للزوج فقط.

- العمل بذكاء

هناك مثل أمريكي شهير يعني أن "العمل بذكاء أهم من العمل بمجهود كبير" يعني ذلك أنه يجب أن تفكري في العمل بطرق ذكية لتكوني متميزة وناجحة فيه وليس بكمية المجهود المبذولة.

يوم العالمي للمرأة، خصص العالم له يوم 8 مارس من كل عام، للاحتفال بالنساء وإعادة التذكير بحقوق المرأة والمساواة في جميع أنحاء العالم.

وتشهد بعض الدول كالصين وروسيا وكوبا حصول النساء على إجازة في هذا اليوم؛ حيث تتزامن ذكراه مع عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي والذي عقد في باريس عام 1945.

ولعل في أبرز مظاهر الاحتفال بيوم المرأة العالمي، إطلاق شعارات إنسانية معينة من قبل الأمم المتحدة، للتوعية الاجتماعية بمناضلة المرأة عالمياً، بينما يحتفل البعض بارتداء أشرطة وردية.

رسميا لم يتم اعتماد يوم الثامن من مارس كعيد عالمي للمرأة إلا بعد سنوات طويلة من اجتماع باريس 1945، لأن منظمة الأمم المتحدة لم توافق على تبني تلك المناسبة سوى سنة 1977 عندما أصدرت المنظمة الدولية قراراً يدعو دول العالم إلى اعتماد أي يوم من السنة يختارونه للاحتفال بالمرأة فقررت غالبية الدول اختيار الثامن من مارس.

اقرأ أيضا: 

منظمة الصحة العالمية: يجب التصدي للفجوة القيادية بين الجنسين في المجال الطبي

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة